نبذة عن المدرسة

المدرسة الإسلامية المنزلية هي المدرسة التي تنتسب إلى الإسلام نصا وروحاً،ً وتطبق مبادئه التعليمية المستمدة من الكتاب والسنة تطبيقاً صحيحاً، هي المدرسة التي نرى فيها الإسلام حياً يتحرك بتحرك تلاميذها في كل ما يقولون وما يفعلون، وما الإسلام إلا الحياة في أبهي صورها التي أراد الله لعبادة، ليكونوا فيها سادة قادة.ولكي نحدد للمدرسة خطتها استفدنا بقول الله تعالى : " وابتلوا اليتامى حتى إذا بلغوا النكاح " فجعلنا الخطة تسع سنوات تبدأ عند السادسة من العمر وتنتهي عند سن البلوغ في الخامسة عشرة من العمر، وفيها يتزود التلميذ بما يحتاجه ليكون عضواً عاملاً، وبعدها يظل طلب العلم واجباً على الإنسان خارج أسوار المدرسة، فالعلم من المهد إلى اللحد.

نظام المدرسة

1- تسير مناهج المدرسة ومقرراتها في إطار المناهج المرسومة لها ومقرراتها.
2- تخضع المدرسة للإشراف الفني من الإدارة العليا وتتبع لها في حالة تريد شهادتها وإذا لم تريد الشهادة لا تتبع .
3- تعتمد نتائج امتحانات المدرسة من قسم الامتحانات.
4- يحول طلاب المدرسة إلى مدارس اخرى في حالة الرغبة.
5- يمثل المدرسة مجلس إدارة هو المسئول عن كل ما تحتاج إلية المدرسة من أعمال تحقق أهدافها المرسومة ومناهجها التعليمية، ويرأسه الحاج سعيد بن احمد آل لوتاه.